fbpx

السكن الطلابي

معلومات عن السكن الطلابي في تركيا

السكن الطلابي في تركيا

تعتبر الجمهورية التركية أحد أهم الوجهات التي يختارها الطالب، حيث تجمع بين المستوى العلمي العالي والتكلفة المتوسطة، وبذلك يكون معدل الإقبال في تزايد بشكل ملحوظ سنوياً، وهنا يطرح السؤال الأول من قبل الطالب عن السكن الطلابي، كيف تكون الأجور والتكاليف وكيفية التسجيل والمميزات؟ وغيرها من التفاصيل التي سيهتم بها الطالب خلال فترة إقامته في تركيا. 

تختلف أنواع السكنات الطلابية حسب الجهة التي تديرها، وهنا يمكن اختصار الموضوع بأن للسكن الطلابي نوعان: 

  1. السكن الطلابي الحكومي المعروف باسم KYK:

    تتبع لوزارة الرياضة والشباب، يتم التسجيل عليها بشكل سنوي عبر مفاضلة خاصة تفتح للتسجيل بين شهري أيلول وتشرين أول من كل عام أي مع ابتداء العام الدراسي الجديد، وهنا يجب التنويه إلى أن الطلاب الأجانب لديهم نسبة محددة وبالتالي يمكن أن يحصل الطالب على رفض أو قبول في مفاضلة السكن الطلابي الحكومي.

    تتميز السكنات الطلابية الحكومية بأنها تتوزع في أماكن حيوية قريبة من الجامعات الحكومية وخدمات المواصلات العامة، مجهزة بكافة الوسائل التي توفر الأمان والراحة للطالب، مثل تجهيز الأبنية بمخارج الطوارئ وعبوات إطفاء الحرائق وأجهزة الإنذار، والغرف الواسعة التي تتسع كافة مستلزمات الطلاب من أسرة وخزن وطاولات دراسية وغيرها.

    يقدم السكن الحكومي باقة خدمات مجانية للطالب المسجل به، كوجبة الفطور والغداء وتنظيف الغرف وغسيل الملابس، خدمات الانترنت والمياه والتدفئة والتكييف، وكل ذلك بقيمة رمزية يدفعها الطالب بشكل شهري تبلغ بحدود 300 ليرة تركية، وتعلن قيمة الأجور السنوية مع مفاضلة السكن الطلابي لذلك قد تختلف من عام لآخر.

  2. السكن الطلابي الخاص Yurt:

    تنتشر السكنات الطلابية الخاصة بكثرة في الولايات التركية وعلى وجه الخصوص مدينة إسطنبول، وتنتشر هذه الأبنية أيضاً بمحيط الجامعات ومراكز النقل، وتكون مرخصة من وزارة التعليم كسكن طلابي خاص.

    وهنا يجب أن يتوفر في السكنات الطلابية الخاصة معايير مطابقة للسكنات الطلابية الحكومية من ناحية الأمان، أما عن الخدمات فتكون بإشراف وإدارة السكن بشكل مباشر، وغالبا ما تكون معاييرها أعلى من السكن الحكومي كتوفير الغرف الفردية مثلا أو توفير مستوى رفاهية أعلى للطالب.

    توفر عادة السكنات الطلابية الخاصة باقة خدمات مميزة، كتوفير قاعة دراسية مفتوحة على مدار اليوم ليتسنى للطالب الدراسة بالوقت الذي يريده دون إزعاج زملاء الغرفة، إضافة إلى توفير خدمات النظافة والمياه والتدفئة والانترنت وصيدلية الطوارئ.

    يمكن للطالب التسجيل في هذا النوع دون الحاجة لمفاضلة، وذلك بزيارة السكن الطلابي والتعرف على مرافقه العامة وقوانين السكن، ومن ثم الاتفاق مع الإدارة واستلام الغرفة، وعادة ما تكون أجور السكن الطلابي الخاص ما بين 800 ليرة إلى 1700 ليرة تركية شهرياً شاملة الفواتير ووجبة يومية واحدة. 

الأوراق اللازمة للتسجيل في السكنات الطلابية:

  • وثيقة طالب مستخرجة من الجامعة أو من البوابة الالكترونية e-devlet. 

  • صورة عن جواز السفر أو كرت الإقامة أو الكيمليك. 

  • صورة شخصية عدد 4، ورقم هاتف فعال.

  1. السكن الخاص Apartment:

    قد يفضل الطالب عدم الخضوع لقوانين السكن الطلابي، التي تلزمه بعدم إمكانية الدخول للسكن بعد الساعة 11 ليلاً، أو قد لا يستطيع الطالب الاعتياد على تحمل الغرباء والسكن معهم، وهنا يكون الحل الأخير في استئجار شقة قريبة من مكان دراسة الطالب بعقد أجرة رسمي يتم تصديقه من النوتر (الكاتب بالعدل) لضمان حقوق الطالب.

    ويمكن لعدة طلاب استئجار شقة واحدة وتقاسم المصاريف التي يدفعونها وبذلك يستطيع الطالب تحقيق الراحة النفسية لنفسه، وتخفيض الأجور والتكاليف التي قد يتكفلها الطالب شهرياً، وهنا يجب الإشارة إلى أن أسعار المنازل تكون حسب حجم الشقة وهنا التوضيح على الشكل التالي:

نوع الشقة

الأجرة النسبية

التأمين

الكمسيون

العائدات

اشتراك الفواتير

1+1

1500-2200

عادة ما يشترط أصحاب المنازل أن يدفع المستأجر تأمين بقيمة أجرة شهرين مستردة عن خروج المستأجر من المنزل بعد انتهاء العقد

تبلغ قيمة الكمسيون (خدمات المكتب العقاري) الذي تمت عبره عملية الآجار ما قيمته 12% من قيمة الأجرة السنوية 

تختلف العائدات حسب الخدمات المقدمة بالمبنى، فعادة تكون قليلة في الأبنية العادية ومرتفعة نسبيا في المجمعات التي تقدم خدمات مثل المسابح والنوادي الرياضية وموقع سيارات وغيرها. 

يتم دفع تأمين لشركات الغاز والكهرباء والمياه عند تفعيل عقد الأجرة، وتختلف الأجور من شركة لأخرى ولكن حسب عام 2020 تبلغ قيمة الاشتراك الكاملة ما يقارب 950 ليرة تركية. 

2+1

1800-3000

3+1

2500-4000

وهنا يكون الطالب أمام الخيارات التفصيلية الأخرى، مثل رغبته لاستئجار منزل مفروش أو فارغ، ذو إطلالة على بحرية أو على المدينة مثلاً، قريب من الخدمات ووسائل النقل والجامعة التي يدرس بها الطالب، وبناء على ذلك تحدد قيمة أجرة المنزل وما إلى ذلك.
هذه كانت مقالتنا عن السكن الطلابي